آخر الأخبار أخبار شيشاوة أخبار وطنية أخبار سياسة تقارير و تحقيقات منوعات أخبار جهوية مجتمع أخبار دولية كتاب و أراء
الرئيسية 24 ساعة رياضة فيديو

زيارة ميدانية لعامل إقليم شيشاوة إلى دواوير قيادة أسيف المال للوقوف على عملية البناء بالمناطق الجبلية وتدارك أي تأخير

بوجمعة أكوضار – شيشاوة اليوم

قام بوعبيد الكراب، عامل إقليم شيشاوة، بزيارة ميدانية هامة، أمس الأربعاء 27 مارس 2024 لبعض الدواوير التابعة لنفوذ قيادة اسيف المال، رافقه خلالها كل من رئيس دائرة مجاط وقائد قيادة أسيف المال والمدير الإقليمي للتجهيز، تضمنت الزيارة دواري اسايس وتدركي، التابعين لجماعة اداسيل، بالإضافة إلى دواوير أكلوان، تاونغاست، وتزكي التابعة لنفوذ جماعة اميندونيت.

تمت هذه الزيارة بهدف تدارك التأخير الذي لوحظ في عملية هدم المنازل المتضررة خصوصا بدواوير اميندونيت، وذلك استعدادًا لإعادة بنائها بمعايير تقنية عالية ومضادة للزلازل بفضل المساعدات المالية المخصصة لهذا الغرض، على غرار الدواوير الأخرى في عمالة إقليم شيشاوة، حيت تتواصل عملية إعادة بناء المنازل المنهارة جزئيا أو كليا بوثيرة متسارعة مع حماس والتزام وإصرار كبير لجميع الأطراف المعنية، حيث بلغ عدد الأوراش المفتوحة حوالي 3500 ورش تحت مراقبة دقيقة ومتابعة حثيثة من السلطات الإقليمية تنفيذا للتعليمات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله.

على إثر هذه الزيارة، قام بوعبيد الكراب بتتبع عملية الهدم وتنقية البقع بشكل دقيق وبصرامة كبيرة بالدواوير المعنية بالزيارة، وكعادته قام بتحسيس الساكنة على الاسراع بالانخراط الفعال في العملية، حيث قدم شروحات مفصلة لهم وأكد على استعداده التام لتقديم كل المساعدة الممكنة لتسريع العملية وبدء عمليات البناء بشكل سريع وفوري كتوفير اليد العاملة والآليات للمساهمة في عملية الهدم خصوصًا في هذه المناطق الواقعة ضمن التضاريس الجبلية الوعرة.

وفي السياق ذاته، فإن السلطات الإقليمية بشيشاوة في شخص العامل الكراب وفي إطار حرصه على توفير كل الظروف لإنجاح عملية إعادة البناء هذه، لا يدخر جهدا للتعامل بفعالية ودون تأخير مع جميع التظلمات والطلبات التي تقدمها الساكنة بهذا الخصوص.

الساكنة استقبلت هذه الزيارة بترحيب واستحسان كبيرين، حيث أبدى المتضررون امتنانهم وتقديرهم لإهتمام عامل الإقليم بأحوالهم وانشغالاتهم، وتفهمه للظروف الصعبة التي يمرون بها خصوصا بعد الزلزال الذي ضرب المنطقة.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.