آخر الأخبار أخبار شيشاوة أخبار وطنية أخبار سياسة تقارير و تحقيقات منوعات أخبار جهوية مجتمع أخبار دولية كتاب و أراء
الرئيسية 24 ساعة رياضة فيديو

أهم فوائد العنب بأنواعه المختلفة لصحتك

العنب (Grape) أحد الفواكه المشهورة منذ القدم في منطقة الشرق الأوسط، ولطالما اشتهر باستخدامه في صناعة النبيذ لدى الرومان والإغريق والمصريين القدماء، وينتشر حاليًا في معظم أنحاء العالم، ويتم تناوله لمذاقه الحلو اللذيذ ولفوائده العظيمة التي تعود على الجسم.

يتواجد العنب بعدة أصناف وألوان، فنجد العنب الأحمر والعنب الأخضر والعنب البنفسجي، ويمكن استخدامه في صناعة المربى والدبس والعصائر المختلفة، وعند تجفيفه يمكن أن نحصل على الزبيب، وقد تجد أنواع من العنب الخالية من البذور وبعضها مع البذور، والعنب عمومًا هو مصدر مثالي للعديد من المغذيات ومضادات الأكسدة.

فوائد العنب الصحية

سوف نذكر في هذا القسم بعضًا من أهم فوائد العنب للصحة:

1. تقليل مستويات الكولسترول في الجسم
باحتواء العنب على الألياف الغذائية ومواد فعالة ومضادات أكسدة، فسيكون له دور كبير في تخفيض نسبة كولسترول الدم، ويحتوي العنب الأحمر بشكل خاص على تراكيز كبيرة من مادة ريسفيراترول (Resveratrol) التي تساهم في التحكم بمستويات الكولسترول في الجسم.

2. تعزيز صحة القلب والشرايين
بما أن تناول العنب يساهم في ضبط مستويات الكولسترول في الجسم، فإنه بالتأكيد سوف يساهم في تعزيز صحة الشرايين والقلب، والسبب في ذلك غالبًا يعود إلى احتوائه على نسبة عالية من البوتاسيوم والمغنيسيوم، واللذان يعتبران مهمين لتنظيم عمل القلب والأوعية الدموية المختلفة ولضبط مستويات ضغط الدم.

3. الوقاية من فقر الدم
بسبب محتوى العنب العالي من الحديد، فهو يعد مهمًا في عملية صناعة الهيموغلوبين الضروري لعلاج حالات فقر الدم الناتج عن نقص الحديد.

4. تعزيز صحة الجهاز الهضمي وعمليات الأيض
إن المحتوى العالي من الألياف في العنب بكافة أنواعه يساهم بشكل كبير في تعزيز صحة الجهاز الهضمي وتحسين عمليات الأيض في الجسم، كما يساعد في تسهيل عملية الهضم.

ومحتوى العنب من بعض المعادن، مثل: البوتاسيوم يعد عاملًا مساعدًا في عمل الأمعاء والعضلات والأعصاب، ومنظم لتوازن السوائل في الجسم.

5. الوقاية من الإمساك
بفضل محتوى العنب العالي من الألياف، فهو يساهم في تسهيل عملية الهضم والإخراج في الجسم، والتخلص من الفضلات، وبالتأكيد يساعد في الوقاية من الإمساك.

6. تعزيز المناعة
من أبرز فوائد العنب تعزيز المناعة، إذ تساهم مضادات الأكسدة التي يحويها العنب في تقوية مناعة الجسم.

بالإضافة إلى وجود مادة ريسفيراترول التي تعمل على إضفاء خواص مضادة للالتهابات في العنب، لتجعل منه فاكهة تساعد في الوقاية من الأمراض المعدية، ومن الالتهابات المختلفة وخاصة التهاب المفاصل، بالإضافة إلى أن العنب يساعد على التخفيف من التشنجات بفضل محتواه العالي من المغنيسيوم.

7. تعزيز صحة الفم
تساعد الأحماض التي يحويها العنب في تعزيز صحة الفم والأسنان عن طريق المساهمة في خلق بيئة متوازنة في الفم.

8. فوائد أخرى
تعزيز صحة البصر.

تحسين الذاكرة.

الوقاية من السكري.

التخلص من السموم في الجسم وحمض اليوريك المتراكم في العضلات والخلايا.

المساعدة في الوقاية من السرطانات بفضل محتواه من البوليفنولات.

تقليل أعراض الحساسية الموسمية.

فوائد العنب للبشرة

يمتلك العنب العديد من الفيتامينات بخصائصها المتنوعة، ومنها:

فيتامينات (أ، ب، هـ،ج): هذه جميعها فيتامينات مفيدة ومعززة لصحة الجلد والبشرة والشعر.

فيتامين أ وفيتامين هـ: وهي فيتامينات مضادة للتجاعيد وعلامات التقدم في السن.

فيتامين ج: تعزيز إنتاج الكولاجين وعملية تجديد الخلايا في الجسم.

يخزن العديد من مضادات الأكسدة التي تساعد في تطهير البشرة والتخلص من شوائبها، وتجعلها حيوية ومتألقة، وذلك بمجرد تطبيق هريس العنب الأحمر وتركه على البشرة لمدة 10 دقائق، وفور غسله ستلاحظين النضارة في بشرتك وإزالة خلايا الجلد الميتة.

يساعد العنب في علاج حب الشباب، إذ وجد أن المركبات المشتقة من العنب الأحمر المعروفة باسم ريسفيراترول يمكن أن تساعد بشكل فعال في علاج حب الشباب، وخاصة إذا ما تم تناوله إلى جانب أدوية خاصة.

يساعد محتوى العنب من مركبات الفلافونويد في وقاية بشرتك من الأشعة فوق البنفسجية وأشعة الشمس الضارة، ويساعد في تهدئة الحروق الناتجة عن أشعة الشمس وتسريع عملية الشفاء.

فوائد العنب للحامل

يعد العنب ذو فائدة عظيمة للمرأة الحامل وجنينها إذا ما تم استهلاكه بكميات وحصص معقولة، لذا فإن إضافته بانتظام إلى نظامها الغذائي اليومي يمكن أن يكون له أثر إيجابي على صحتها ومظهرها وصحة جنينها ونموه. وإليك أبرز فوائد العنب للحامل في ما يأتي:

تقوية المناعة وتعزيزها والوقاية من العدوى، بسبب ما يحتويه العنب من مضادات أكسدة قوية وفعالة.

الوقاية من التشنجات العضلية، بفضل محتواه من المغنيسيوم والبوتاسيوم.

الوقاية من الإمساك والمشكلات الهضمية وتعزيز عملية الهضم، بفضل محتواه العالي من الألياف.

السيطرة على الضغط المرتفع والوقاية من ارتفاع الكوليسترول نتيجة محتواه من مادة ريسفيراترول.

الوقاية من أمراض الأعصاب.

وقاية الحامل من الأمراض وخاصة التهابات المفاصل والتهابات المجاري التنفسية.

إمداد جسم الحامل بالطاقة وتقليل الإجهاد.

معالجة فقر الدم كونه مصدرًا للحديد.

منع حدوث حصوات الكلى وإزالة السموم من الجسم.

معالجة النزيف الرحمي من خلال أوراق العنب.

فوائد ورق العنب

لورق العنب العديد من الفوائد الصحية، وهذه أهمها:

التقليل من فرص الإصابة بالالتهابات، مثل: التهاب المفاصل، والتهاب اللوزتين.مفيد في حالة مرض السكري، فهو يساعد في التحكم بمستوى الغلوكوز في الدم.

التقليل من فرص الإصابة بالإمساك وتحسين الهضم.

المساعدة في تحسين عمل جهاز الدوران والقلب.

الحماية من فقر الدم.

تقوية العظام والمفاصل والأسنان.

المحافظة على نضارة البشرة، وتحفيز إنتاج الكولاجين فيها.

المحافظة على صحة العيون وجهاز المناعة.

آثار جانبية وأضرار لتناول العنب

على الرغم من كل فوائد العنب والقيم الغذائية العالية التي يحملها فيه، إلا أن تناوله بكميات زائدة قد يحمل بعض المخاطر الصحية، فكافة الفوائد التي ذكرناها سابقًا يمكن الحصول عليها عند تناول كميات معتدلة ومعقولة من هذه الفاكهة، إلا أن الإفراط قد يؤدي إلى حدوث ما يأتي:

1. الإمساك

في العديد من الحالات التي يتم فيها تناول كميات كبيرة من العنب وخاصة العنب الأسود والأحمر ذا الجلد السميك، والذي يحوي كميات كبيرة من الألياف غير القابلة للذوبان، فإن ذلك يسبب صعوبة الهضم والإمساك واضطرابات وتلبكات معوية.

2. الإسهال

مع أننا ذكرنا أعلاه أنه قد يسبب الإمساك، إلا أن العنب قد يسبب في بعض الحالات الإسهال، إذ إن استهلاك كميات عالية من العنب أحيانًا قد يؤدي إلى الإسهال نتيجة لكثرة كمية الألياف الغذائية فيه.

3. السمنة وزيادة الوزن

العنب هو مصدر للسعرات الحرارية والكربوهيدرات والسكريات البسيطة، وبالتأكيد فإن تناوله بكميات عالية سيؤدي إلى زيادة في مدخول السعرات الحرارية اليومية وبالتالي زيادة في الوزن.

4. رفع مستويات سكر الدم

قد تكون الحصة الأكبر من الضرر خاصة بمرضى السكري، فالعنب مصدر لمجموعة من السكريات البسيطة التي قد تؤدي إلى رفع مستويات السكر في الدم عند تناولها بكميات عالية.

5. التأثير على الحامل

في حال تناولت الحامل كميات كبيرة من العنب، قد يشكل لها العنب مادة سامة خطرة عليها وعلى جنينها، وذلك بفضل محتوى العنب من مادة ريسفيراترول التي قد يكون لها تأثير على هرمونات الحامل، مما قد يتسبب لها ببعض المضاعفات.

6. أعراض أخرى

إضافة إلى ما سبق، فإن استهلاك كميات كبيرة من العنب قد تسبب الصداع والغثيان والقيء.

المصدر : ويب طب

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.