ارتفاع حصيلة كورونا يستنفر السلطات والكراب يدعو إلى تشديد الإجراءات الإحترازية

مريم وحيد – شيشاوة اليوم

بعد ارتفاع غير مسبوق في عدد الإصابات بكورونا بإقليم شيشاوة، والتراخي الملحوظ في الإلتزام بالتدابير الإحترازية المفروضة من طرف بعض المواطنينن، استنفر عامل إقليم شيشاوة جميع رجال السلطة والمصالح الأمنية من أجل تشديد الإجراءات  الاحترازية وعدم ولوج تراب الإقليم دون التوفر على رخصة التنقل الصادرة عن السلطات الإدارية، وكذا المصالح الصحية من أجل التسريع في عملية تلقيح المواطنين والمواطنات.

وخلال اجتماعه باللجنة الإقليمية المكلفة بتتبع الوضعية الوبائية والتلقيح، شدد على ضرورة تجنيد جميع العاملين بالقطاع من أجل استفادة أكبر عدد من المواطنين من عملية التلقيح، علما أن المراكز المخصصة لهذا الغرض ستبقى أبوابها مفتوحة إلى حدود الساعة الثامنة مساء، ونظرا لتسجيل الإقليم خلال الأسبوع الجاري لأرقام غير مسبوقة كانت آخرها حصيلة اليوم الأحد 23 حالة، أعطى تعليماته من أجل تشديد المراقبة على مستوى مداخل الإقليم سواء عن طريق مراكش أو الصويرة أو أكادير أو الشماعية، مع وضع سدود أمنية ليلية بها.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *