قانون جديد غادي يطبق على مشاهدي مواقع بورنو

في أبريل المقبل، ستتغير طريقة مشاهدة الأفلام الإباحية في بريطانيا، وسيخضع المشاهد لتحقيق إجباري بهويته للتأكد من سنه، وفق ما ذكر موقع “مترو” البريطاني.

ويدل التحقيق الإجباري بهوية المشاهد على الانترنت على أهمية إثبات أن المشاهد فوق سن الـ18، قبل عرض الفيلم الإباحي. ويعتبر هذا القرار جزءا من قانون الاقتصاد الرقمي لعام 2018.

وحذرت المجموعة المختصة بالخصوصية على الانترنت من أن هذا القانون قد يؤدي إلى حظر عدد كبير من المواقع الإباحية، خصوصا أن على المستخدم تسجيل الدخول والاشتراك في عضوية هذه المواقع.



رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://chichaouaalyaoum.com/news16200.html
نشر الخبر : admin
عدد التعليقات : 0
طباعة الصفحة
أضف تعليقك
    تعليقات الزوار