contact.php

صفقة بملايين الدراهم تثير شبهة تضارب مصالح في القناة الأمازيغية

كشفت “أخبار اليوم” أن الصفقات التي أعلنتها القناة الأمازيغية التابعة للشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، والمتعلقة ببرامج شهر رمضان المقبل، أثارت ضجة وسط شركات الإنتاج، بعدما تبين أن شركة واحدة هي (إم برود) حصلت على ثلاثة مشاريع في طلبات العروض الأخيرة بقيمة مالية تقارب 6 ملايين درهم (600 مليون سنتيم)، توزعت بين مشروع بمليونين و160 ألف درهم، ومشروع ثان بمليونين و400 ألف درهم، ومشروع ثالث بمليون و260 ألف درهم.

مصادر أفادت أن هذه الشركة، حصلت على هذه الصفقات دفعة واحدة، “بالرغم من كونها لم يسبق لها الاشتغال مع القناة”.



رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://chichaouaalyaoum.com/news16096.html
نشر الخبر : admin
عدد التعليقات : 0
طباعة الصفحة
أضف تعليقك
    تعليقات الزوار