contact.php
contact.php

الاكتئاب والسكر... لن تصدقوا العلاقة بينهما !

الاكتئاب والسكر والعلاقة بينهما مصدر بحث دراسة علمية جديدة. والسكر الزائد ضرر مزدوج للجسم والعقل. في حين تؤكد نتائج دراسات كثيرة سابقة إلى وجود رابط بين السكر ومجموعة متنوّعة من المشاكل الصحية الجسدية والعقلية.

تتبّعت دراسة حديثة النظم الغذائية والحالات الطبية لثمانية آلاف شخص على مدى 22 عاماً (كجزء من دراسة أكبر تسمى دراسة Whitehall Study II) عبر استطلاعات حول النظام الغذائي وزيارات الطبيب كل بضع سنوات. من خلال متابعة ما يتناوله المشاركون ونوعية الحالات التي كانوا يزورون الأطباء لعلاجها، إذ يمكن للباحثين تحليل الترابط بين النظام الغذائي والنتائج الصحية، حيث ظهر أنّ الرجال الذين يستهلكون 67 غراماً أو أكثر من السكر يومياً أكثر عرضة بنسبة 23%لتشخيص الاكتئاب في فترة خمس سنوات، من الرجال الذين يستهلكون 40 غراماً أو أقل.

ولم يعالج أي من المشاركين من الأمراض العقلية في بداية الدراسة، إلا أنّ العلاقة بين السكر والاكتئاب برزت بسرعة نسبياً خلال الدراسة الاستقصائية في السنوات الخمس الأولى، وظلت ثابتة إلى حدّ ما طوال الدراسة. وأفاد الباحثون بأنّ التأثير كان مستقلاً عن الوضع الاجتماعي والاقتصادي، والنشاط البدني، والتدخين، وعادات الأكل الأخرى، ووزن الجسم أو الصحة البدنية للرجال المشاركين، علماً أن الارتباط نفسه لم يظهر لدى النساء في الدراسة، ولم يوضح السبب.

السكر واضطرابات المزاج

كما نظر الباحثون أيضاً في التأثير العكسي، أي أنّ المزاج أثّر على الرجال طلباً للأطعمة السكرية، ولكن هذه الصلة لم تثبت. تقول أنيكا نوبيل، الدكتورة في علم الأوبئة والصحة العامة، والمؤلفة الرئيسية للدراسة: "لم نعثر على أي دليل على وجود تأثير عكسي محتمل: فلم يغير المشاركون استهلاك كمية السكر بعد اضطرابات المزاج.

النتيجة جديرة بالملاحظة لأنها تتفق مع ما اقترحه البحث السابق: الإفراط في استهلاك السكر يؤدي إلى اختلالات في بعض المواد الكيميائية في الدماغ، مما يزيد من احتمال نتائج مثل الاكتئاب والقلق. وعلى وجه الخصوص، يبدو أنّ السكر الزائد يؤثر على الدوبامين - الناقل العصبي المسؤول عن نظام المكافأة في الدماغ – بشكل يحاكي المخدر القوي، وقد يلعب السكر دوراً مشابها لأقوى أنواع المخدرات في اضطرابات المزاج، عدا عن كونه يرتبط ارتباطاً متزايداً بالالتهاب الخلوي الذي يبحث في دوره كسبب محتمل لبداية الاكتئاب.

خلاصة القول هو أنّ هناك أساساً قويّاً للقلق حول السكر الزائد في وجباتنا الغذائية فيما يتعلق بالصحة النفسية، كإضافة إلى ما نعرفه بالفعل عن السكر والصحة البدنية.

وهذا لا يعني أنّ أي كمية من السكر ستضر؛ فالدماغ يعتمد على السكر للأداء، وتتطلب خلايا الدماغ طاقة أكثر بمرتين من الخلايا الأخرى في الجسم، وحوالي 10% من مجموع متطلبات الطاقة اليومية. هذه الطاقة مشتقة من الجلوكوز (سكر الدم)، الوقود الأساسي للدماغ. فالسكر ليس عدو الدماغ، بل السكر الزائد .

أما حول وجود دليل قاطع على أن الإفراط في استهلاك السكر يسبب الاكتئاب؟ الجواب هو لا .




نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://chichaouaalyaoum.com/news14156.html
نشر الخبر : admin
عدد التعليقات : 0
طباعة الصفحة
أضف تعليقك
    تعليقات الزوار