زوبعة في… المصباح

بعد أقل من شهر على انعقاد مؤتمره الثامن، بدأت بوادر خلافات حادة تظهر داخل حزب العدالة والتنمية، بعد أن خرجت أصوات تندد بما تسميه «الكولسة» و«طبخ لوائح المؤتمرين»، وهو ما يؤشر على بداية اشتعال الأوضاع داخله في انتظار مؤتمر ساخن.

فرغم التأكيدات على أن «الجموع العامة لانتخاب مندوبي المؤتمر الوطني الثامن المقرر انعقاده يومي 09 و10 دجنبر المقبل، مرت في أجواء ديمقراطية مسؤولة خلت من أي تشنجات أو صراعات فيما بين أعضاء ومناضلي الحزب»، وأنه، كما قال مؤخرا سعد الدين العثماني، «الكل حريص على أن يبقى الحزب موحدا، وسنذهب للمؤتمر، ومهما تكن نتائج المؤتمر وسنبقى موحدين وهذا لا تساهل فيه»، إلا أن ما حدث بفرنسا واشتوكة آيت باها كشف أن المؤتمر المقبل للحزب سيكون ساخنا.



نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://chichaouaalyaoum.com/news14152.html
نشر الخبر : admin
عدد التعليقات : 0
طباعة الصفحة
أضف تعليقك
    تعليقات الزوار