نساء بجماعة ايت هادي يحتجون أمام المركز الصحي بسبب النقص الحاد في الأدوية

إحتج العشرات من نساء جماعة أيت هادي صباح اليوم الثلاتاء 10 أكتوبر أمام المركز الصحي لأيت هادي، بسبب النقص الحاد في الادوية وخاصة مادة الأنسولين، مؤكدين أنه كلما توجهو لطلب الأدوية الضرورية لحياتهم يقابلهم العاملون بالمركز الصحي بالرفض، بدعوى ان الدواء غير متوفر وقد نفذ.
هذا، وطالبت المحتجات بضرورة الاسراع في ايجاد حل للمشكلة وتوفير الادوية وخاصة الانسولين حتى لايؤدي نفاذها الى عواقب لاتحمد عقباها، خاصة ان من يقبلون على جلبها من المركز الصحي هم من اسر معوزة لا يستطيعون اقتنائها من الصيدليات نظرا لغلاء ثمنها.
وأشارت المحتجات خلال هذه الوقفة إلى أن بعض المواطنين حياتهم مرتبطة بدواء الأنسولين، حيث ونظرا لإصابتهم بمرض السكري فمنهم من يحتاج إلى أربع جرعات يومية او اثنين من هذا الدواء ليبقى مستوى السكري مستقرا في جسدهم، إلا أنهم اليوم مهددون بارتفاع مستواه إذا ما نفدت كميته.
وأمام احتجاجات نساء أيت هادي ، أكدت نور الهذى المندوبة الإقليمية للصحة بشيشاوة في اتصال مع "شيشاوة اليوم"، أن المندوبية تحاول ان لاتنقطع الادوية الضرورية وخاصة مادة الانسولين من المراكز الصحية بالاقليم، لاننا نعلم بحساسية الموضوع، وان الاسر لاتملك القدرة لاقتنائها، مؤكدة ان 40 في المائة من ميزانية وزارة الصحة تحتم ضرورة توفير هذه المادة.
وأضافت نور الهذى "قائلة" أن المندوبية ستبعث بالادوية الضرورية على وجه السرعة إلى المركز الصحي بجماعة ايت هادي، مشيرة إلى أنها تحرص دائما على توفيرها نظرا لأهميتها.
محمد وعزيز - شيشاوة اليوم




رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://chichaouaalyaoum.com/news14126.html
نشر الخبر : admin
عدد التعليقات : 0
طباعة الصفحة
أضف تعليقك
    تعليقات الزوار