contact.php
contact.php

عادات يومية لن تتوقعينها تسبب لك السرطان من دون أن تدري

من المهم جداً، وبحسب خبراء الصحة، أن تقومي يا عزيزتي باتباع نظام حياتي وغذائي صحيّ يساعدك في حياتك اليومية من خلال إمدادك بالطاقة اللازمة والقوة لمزاولة عملك ومهماتك فضلاً عن تقوية جسمك وتحصينه في وجه الأمراض والعدوى.


إلاّ أن هناك عادات يومية تقومين بها قد تؤذيك بشكل مباشر لدرجة إصابتك بالسرطان من دون أن تدركي أو تلاحظي حتى منها:


قلة النوم:

أكد خبراء الصحة أهمية وضرورة الحصول على نوم هادئ، مشيرين إلى أن عدم نيلك لقسط كافي من النوم وإراحة جسمك لمدة مناسبة يتسبّب في التهابات داخلية قد تتطوّر الى سرطان.


الجلوس لوقت طويل:

من المتعارف عليه أهمية ممارسة التمارين الرياضية لتحريك عضلات الجسم والدورة الدموية، نظراً لفوائد الرياضة الكثيرة على جسم الانسان خصوصاً لناحية تقوية المناعة فيه وحمايته من الامراض.

وفي هذا السياق، أكد خبراء صحة أن النشاط الجسدي يقلّل خطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم وسرطان الثدي ما بعد سن اليأس وسرطانات الرحم.

وللأسف، كشفت دراسات طبية حديثة بأن الأشخاص الذين يجلسون لوقت طويل ترتفع نسبة المؤشرات الحيوية الدالة الى زيادة خطر الالتهاب لديهم، الذي إن كان مزمناً يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بالسرطان.

وأشارت هذه الدراسات إلى ارتفاع خطر الإصابة بثلاثة أنواع من السرطان، القولون، والرحم، والرئة، عند الأشخاص الذين يجلسون كثيراً بالمقارنة بمن لا يجلسون إلاّ قليلاً، بحيث يرتفع الخطر بمعدل كل ساعتين زيادة في وقت الجلوس. العمل ليلاً:
كشفت دراسة طبية بريطانية أن العمل في مناوبة مسائية يزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي، فقد لفتت الى أن كبح الميلاتونين هو الرابط الأقوى بين العمل مساءً والإصابة بالسرطان، فضلا عن اضطرابات النوم، واضطراب أنظمة الجسم، وفيتامين "د" التي تزيد من مخاطر الاصابة بمرض السرطان.


الهاتف الخلوي:

حذر خبراء الصحة دائماً من خطورة وضع الهاتف النقال بجوارك أثناء النوم لأن من شأن ذلك أن يبلور مخاطر صحية جمّة على صحتك، لاسيما أن الإشارات التي يرسلها الهاتف تؤثر بشكل سلبي على جسم الإنسان، وعلى الدماغ بشكل خاص، الأمر الذي يتسبّب في أنواع أورام مختلفة.



نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://chichaouaalyaoum.com/news14091.html
نشر الخبر : admin
عدد التعليقات : 0
طباعة الصفحة
أضف تعليقك
    تعليقات الزوار