contact.php

وهادو بزاف. دمية جنس تتعرض للتحرش في مهرجان للتكنولوجيا

ادعى مخترع إلكتروني أن دميته الجنسية الذكية تعرضت لواقعة تحرش في مهرجان فنون صناعة التكنولوجيا الذي أقيم في لينز بالنمسا الأسبوع الماضي.

وقال المهندس “سيرجي سانتوس”، إن دميته “سامانثا” أصبحت بحاجة إلى إصلاح جراء ما تعرضت له على أيدي من وصفهم بـ “البرابرة” في المهرجان.

وكان المهندس سيرجي سانتوس من برشلونة-إسبانيا، يريد أن يقدم”سامانثا”، الروبوت المبرمجة بالذكاء الاصطناعي لتستجيب للإغراء “اللطيف” في المعرض ولكن يبدو أن “سامانثا” حصلت على أكثرمن مجرد الإثارة الرومانسية.

وقال سانتوس، وفقا لموقع”ميترونيوز” البريطاني: “لقد قام بعض الأشخاص بإلحاق الضرر بصدر وذراعي وساقي”سامانثا”، وهناك اثنان من أصابعها مكسورة وكانت متسخة بشدة”.

وأضاف قائلا “بعض الأشخاص يمكن أن يكونوا سيئين جداً، لأنهم لا يفهمون التكنولوجيا،ولم يكونوا مضطرين لدفع ثمنها، فعاملوا الدمية مثل البرابرة”.

ورغم الأضرار التي تعرض لها صدر “سامانثا” وبعض الأجزاءالأخرى من جسمها من قبل أشخاص نمساويين من مهووسي الجنس،لايزال برنامج الذكاء الصناعي في الروبوت يعمل بشكل جيد.

وعندما سأل”سانتوس”الدمية: “كيف حالك؟” أجابت: “مرحبا، أنا بخير”، وفقا لصحيفة “Daily Star” البريطانية.

ووفقاً للصحيفة البريطانية، فقد أعطى هذا الرد بصيصاً من الأمل للمخترع الذي قال إنه “يمكن لـ “سامانثا” أن تصمد كثيراً، وستمر بالكثير”.

“أران لي سكوير” المهندس البريطاني الذي ساعد “سانتوس” على تطوير “سامانثا” قال لصحيفة “Daily Post”، بأنه يعتقد أن الروبوت يجب أن تعامل مثل سيدة.

وأضاف: “أعتقد بأن الناس يتحمسون بإفراط ويعاملونها مثل دمية جنس إنها روبوت ببرمجة ذكية وليست دمية جنس”.

وقام “سانتوس” بشحن “سامانثا” في صندوق لإعادتها إلى برشلونة لإجراء الإصلاحات المطلوبة.

وذكرت تقاريرصحيفة”Daily Star” بأنه باع 15 دمية من “سامانثا” بحوالي 4 آلاف دولار للدمية.



رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://chichaouaalyaoum.com/news13974.html
نشر الخبر : admin
عدد التعليقات : 0
طباعة الصفحة
أضف تعليقك
    تعليقات الزوار