contact.php

فوائد الشعير صحية وجمالية قد لا تعرفينها

أنه معدن السيلينيوم، كلمة السر التي تجعل الشعير غذاء ضروري من أجل صحة الجلد والبشرة، إذ أن الشعير بجانب ما يحتوية من معادن وفيتامينات هامة فهو غني أيضا بمعدن السيلينيوم الذي يعمل على ليونة الجلد وتأخير ظهور التجاعيد، كما أن له دور هام في حماية الجلد من السرطان، ليس فقط سرطان الجلد هو ما يعمل الشعير على الوقاية منه وإنما هناك أيضا سرطان البروستاتا وسرطان الكبد والمعدة يعمل الشعير على الوقاية منها، كما يعمل الشعير على تنشيط الدورة الدموية وبالتالي تحسين وصول الدم والغذاء للبشرة وزيادة حيويته، مما يساعد على نضارة البشرة وتوحيد لونها والقضاء على البقع الداكنة في البشرة، والشعير من مضادات الأكسدة لذا فهو يعمل على تفتيح لون البشرة وحمايتها من أضرار التعرض لأشعة الشمس، ويحافظ كذلك على جميع خلايا الجسم ويرفع من مستوى أداء جهاز المناعة.

فوائد الشعير في مقاومة أمراض الشيخوخة:

إن أثر الشعير وبالتحديد ماء الشعير ـ عند مداومة الإنسان على تناوله ـ في طرد أنواع السموم المختلفة من الجسم يجعل من تناول ماء الشعير عامل مهم من عوامل الحفاظ على أنسجة الجسم وخلاياه وتطهيرها من البكتريا الضارة، مما ينعكس بالإيجاب على الصحة العامة للإنسان.

فوائد الشعير في تعزيز مناعة الجسم:

الشعير غني جدا بعنصر الزنك، والمعروف أن الزنك له خصائص هامة في تقوية مناعة الجسم وتهيئته لمقاومة الأمراض، والقدرة على الشفاء السريع من الأمراض، على أن يتم المواظبة على تناول مشروب منقوع الشعير أو تناول حبوب الشعير المطحونة في المعجنات.

فوائد الشعير للشعر:

يحتاج الشعر إلى الغذاء الدائم الذي يحفز نموه ويحافظ على صحته ويقوي بصيلاته، وهذا كله يتوفر في الشعر نظرا لاحتوائه على الكثير من المعادن والفيتامينات والكربوهيدرات والبروتين، كما أن من خواص الشعير تنشيط الدورة الدموية الذي من شأنه الحفاظ على حيوية الشعر وشبابه، واحتواء الشعير على مضادات الأكسدة يجعله مثاليا في الحصول على الشعر الصحي المثالي، علاوة على احتواء الشعير على اثنين من العناصر الضرورية الهامة والتي لا غنى عنها للشعر ومنها عنصر النحاس الذي يدخل بشكل أساسي في تكوين مادة الميلاتونين المسئولة عن تصبغ الشعر باللون الطبيعي والحفاظ على لونه، بالإضافة إلى احتواء الشعير على مادة البروسيانيدين التي تحفز نمو الشعر، ومن خصائص الشعير الحيوية أيضا أن المواظبة على تناوله تعمل على زيادة انتاج خلايا الدم الحمراء وبالتالي الوقاية من مرض فقر الدم المسبب لتساقط الشعر.

فوائد الشعير في انقاص الوزن:

إن احتواء الشعير على نسبة عالية من الألياف بنوعيها تجعله غذاء مثالي لأصحاب الوزن الزائد، ولمن يسيرون على نظام غذائي لخسارة الوزن إذ أن هذه الألياف تعمل على انتاج حمض اليوريك الذي يعمل على خفض نسبة الكوليسترول الضار في الجسم، وبالتالي فالشعير يعمل على انقاص الوزن وحماية الجسم كذلك من أمراض القلب.

فوائد الشعير في الوقاية من مرض السرطان:

يحتوي الشعير بالطبع على القشور التي ثبت فاعليتها في مقاومة الخلايا السرطانية والوقاية من الإصابة بها، كما أن محتويات الشعير من الألياف والمعادن بوفرة يجعله مضاد لإنتاج البكتيريا النافعة التي تحسن من أداء جهاز المناعة وتجعل له القدرة على مقاومة الأمراض المختلفة.

فوائد الشعير في الوقاية من تكون الحصوات:

تعمل الألياف غير القابلة للذوبان التي يحتوي عليها الشعير بنسبة عالية على تعزيز إفراز العصارة الصفراوية من المرارة والذي يعمل بدوره على خفض مستوى الدهون الثلاثية والذي يفيد جدا في منع تكون الحصوات في المرارة.

فوائد الشعير في الوقاية من هشاشة العظام:

من الأشياء المذهلة في الشعير احتوائه على نسبة عالية جدا من الكالسيوم تفوق النسبة الموجودة في الحليب، مما يجعل من شرب مغلي الشعير والمداومة عليه ضروري للوقاية من هشاشة العظام، كم أن تكون العظام ونموها يحتاج إلى المنجنيز وهو من العناصر التي توجد في الشعير بنسبة عالية.

فوائد الشعير للجهاز الهضمي:

يعمل ماء الشعير على تنشيط العصارة المعدية المسئولة عن عملية الهضم، ويعمل بالتالي على الوقاية من عسر الهضم وتحسين عملية التمثيل الغذائي، ومنع الشعور بالامتلاء.

فوائد الشعير في الوقاية من الأنيميا:

من المكونات الرئيسية في الشعير عنصري النحاس والحديد وهما مسئولان عن تكوين الهيموجلوبين وهو المسئول الأول عن انتاج خلايا الدم الحمراء، لذلك يعتبر الشعير من الأغذية المفيدة جدا في الوقاية من الأنيميا وعلاجها أيضا.

فوائد الشعير اضافية:

يتوفر فيتامين c في الشعير بنسبة عالية مثل الحمضيات، ومن المعروف ما لفيتامين c من دور هام في تعزيز مناعة الجسم ضد الأمراض المختلفة والتي من أهمها نزلات البرد، وهوله مفعول هام في الوقاية من الأمراض أيضا إذا تم تناوله بانتظام كمشروب.

يعمل الشعير على وقاية الجسم من الإصابة بتصلب الشرايين، وذلك بفضل مادة النياسين وفيتامين B الذي يخفض من خطر الكوليسترول الضار، ويخلص الجسم من الدهون الضارة، وهذا ما يجعل الشعير مثالي في الحفاظ على صحة الأوعية الدموية في الجسم.
يعتبر الشعير مصدر هام من المصادر التي تزود الجسم بعنصر الفسفور الذي له قيمة عالية جدا لجسم الإنسان.

يوصي الأطباء بتناول مشروب الشعير بكثرة لمن يعانون مشكل في الكلى والجهاز البولي، حيث أن من خصائصه أنه يعمل على إدرار البول، وتنقية الجهاز البولي من الميكروبات وتعزيز عمل الكليتين ويساعد أيضا في منع تكون الحصوات، ووقاية الجهاز البولي من الالتهابات.
يفيد الشعير جدا في فصل الصيف لأنه يعمل على تبريد الجسم وتلطيف حرارته، كما يعتبر الشعير مفيد جدا للمرأة الحامل من حيث دور الشعير في تخفيف أعراض الغثيان والقيء، كما يعمل مشروب الشعير على تنظيم نسبة السكر في الدم، كما يقي الشعير من الإمساك و البواسير أثناء الحمل.
يحتوي الشعير على نسبة عالية من الألياف التي تقوم بتنظيف الأمعاء من الفضلات وتيسير عمل القولون ووقايته من الأمراض.



نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://chichaouaalyaoum.com/news11404.html
نشر الخبر : admin
عدد التعليقات : 1
طباعة الصفحة
أضف تعليقك
    تعليقات الزوار