الأغلبية ترفض مشروع ميزانية 2019 بجماعة امنتانوت رغم استيفاء الآجال القانونية لإعتمادها

محمد أمين طه – شيشاوة اليوم 

رفض أغلبية أعضاء المجلس الجماعي لامنتانوت، اليوم الخميس 6 دجنبر، مشروع ميزانية السنة المالية 2019، خلال دورة استثنائية في جلسة ثانية بعدما تعذر عقدها يوم أمس الأربعاء لعدم اكتمال النصاب القانوني، والتي ترأسها ابراهيم يحيا رئيس المجلس الجماعي لامنتانوت.

وللإشارة فقد بررت الأغلبية رفضها مرده الى كون جميع فصول الميزانية في شقها المتعلق بالتسيير مبالغ في تقديراتها المقترحة من طرف الرئيس، الى جانب عدم توصلهم بالوثائق التي يجب أن ترفق مع استدعاءات الأعضاء خاصة النقطة المتعلقة بالدراسة والموافقة على مشروع الميزانية.

والسؤال المثير فيما يخص عقد هذه الدورة، هو ما مدى إدراج نقطة الدراسة والمصادقة على مشروع الميزانية في هذا التاريخ علما أن القانون التنظيمي في مواده المتعلقة بالشق الخاص بإعداد الميزانية ينص على ضرورة اعتماد الميزانية قبل 15 نونبر من كل سنة بالنسبةللمجالس ويجب أن تتوصل بها مصالح العمالة في أجل أقصاه 20 نونبر، والحالة هذه، هل سلطة المراقبة ستأخذ بعين الاعتبار ما تم تداوله في هذه الدورة أم أنها ستبادر الى وضع ميزانية على أساس التقديرات السابقة حتى ولو صادق المجلس على هذه الميزانية؟.

 

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *