تلاعبات شركات السكر فدعم “سنيدة”

جورنال الصباح قالت أن وزارة الاقتصاد والمالية فتحت ملف دعم السكر واسترجاع مستحقات الدولة من الشركات التي تستعمل هذه المادة لإنتاج منتوجاتها، خاصة شركات المشروبات الغازية إذ يتعين عليها إرجاع نصف مبلغ الدعم الذي يصل إلى درهمين في الكيلوغرام الخزينة الدولة.

وأفادت مصادر ان لجنة من وزارة الاقتصاد والمالية تفتحص وثائق شركات لم ترجع الدعم الذي استفادت منه منذ أزيد من ثلاث سنوات، وأكدت المصادر ذاتها أن المبالغ المسترجعة خلال 2016، لم تتجاوز 90 مليون درهم، في حين خصص لدعم المادة خلال السنة ذاتها، 3 ملايير و888مليون درهم، ويستنزف السكر المحبب (سنيدة) ازيد من نصف مبالغ الدعم المخصصة لهذه المادة.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *