التحقيق في تهريب معطيات حساسة

الصباح قالت أن التحقيقات حول عمليات تحويل معطيات حساسة لمواطنين مغاربة إلى الخارج، تحولت إلى السرعة القصوى، والتي تورطت فيها مراكز نداء وأجراء في شركات اتصالات ومكاتب دراسات خاصة، إذ تعقبت خيوط شبكة متخصصة في المتاجرة بالبيانات الشخصية، تنشط بين المغرب وايطاليا والنرويج وتزود جهات غير معلومة بمعطيات دقيقة، بعد تحليلها بواسطة برمجيات متطورة.

وكشفت مصادر مطلعة، عن تسريب مستخدمين سابقين بشركات للاتصالات قواعد بيانا تضم أسماء زبناء وأرقام هواتفهم المحمولة للشبكة المذكورة، مقابل مبالغ مالية مهمة.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *