المكتب الصحي البلدي لجماعة مراكش بدون موارد بشرية

المكتب الصحي البلدي لجماعة مراكش يعيش أزمة موارد بشرية، بسبب الخصاص المهول في الأطر والأطباء المختصين في مجال حفظ الصحة؛ وهو وضع يكاد ينطبق على جميع مكاتب حفظ الصحة وطنيا، حيث إن ممرضيْن اثنيْن تابعيْن لوزارة الصحة وملحقين رهن إشارة مصلحة المكتب الصحي ينوبان لأزيد من سنة وطيلة أيام الأسبوع عن أطباء مختصين في القيام بمعاينة الوفيات التي تكون داخل المنازل.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *