فضيحة تزوير تهز المحافظة العقارية يتزعمها إداريون لصالح مافيات العقار

تفجرت فضيحة مدوية بالمحافظة العقارية، أبطالها مسؤولون كبار.

الفضيحة التي تفجرت باقليم تيزنيت، تخص شكايات مواطنين حول تزوير سندات ووثائق تدخلت على اثرها فرقة وطنية تابعة للدرك الملكي بالمركز القضائي للدرك بتيزنيت، من أجل الاستماع إلى المندوب الإقليمي للمحافظة العقارية في قضايا وملفات عقارية متعددة تخص “مافيا العقار”.

ونقلت ‘الأحداث المغربية’ أن ذات الفرقة، استمعت، للمسؤول في مجموعة من القضايا كانت موضوع شكايات واحتجاجات نفذتها الساكنة بإقليمي تيزنيت وسيدي إفني وكلميم مدعومة بهيآت مدنية وحقوقية.

وتأتي هذه التحقيقات في ظل شروع تنسيقية ضحايا مافيا العقار في الاحتجاج، مطالبة بتسريع النظر في القضايا العالقة وتنفيذ الأحكام التي تم البت فيها.

التفاصيل في يومية الأحداث

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *