قضايا جنائية وسياسية تجعل رأس “غالي” مطلوبا في إسبانيا

“الأحداث المغربية” نشرت أن رأس زعيم البوليساريو إبراهيم غالي بات مطلوبا في إسبانيا، بعد أن طفت على السطح مجددا قضاياه الجنائية والسياسية، التي تواصل السلطات القضائية النبش فيها.

ووفق “الأحداث المغربية” فإن الموقع الإلكتروني “elcierredigital” أورد أن الناشطة خديجتو محمود توجهت إلى مجلس النواب الإسباني لتسجيل رسالة إلى رئيسه ميريتشل باتيه، لتطلب منه عقد اجتماع حتى تتمكن من كشف الانتهاكات التي تعرضت لها هي والنساء والفتيات الصحراويات على يد إبراهيم غالي، رئيس جبهة البوليساريو، في معسكرات تندوف.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.