إصابة 15 تلميذا بمرض جلدي تستنفر السلطات الصحية

“المساء” نشرت أن المصالح التابعة لوزارة الصحة والحماية الاجتماعية بمدينة قلعة السراغنة عاشت استنفارا كبيرا، بعد إصابة حوالي 15 تلميذا بمرض جلدي أو ما يسمى “جدري الماء” أو “بوشويكة” بالتزامن مع الحديث عن جدري القردة؛ وهو ما أثار الخوف والقلق لدى مجموعة من الأسر.

وحسب المنبر ذاته فإن علامات مرض جلدي في أجساد حوالي 15 تلميذا، يدرسون بمستويات تعليمية عديدة (الثالث والرابع والخامس ابتدائي)، دفع إدارة المؤسسة التعليمية إلى إخبار المديرية الإقليمية التي استنفرت طاقما طبيا انتقل إلى المدرسة قام بإجراء فحوصات للتلميذ خلصت إلى أن الأمر يتعلق بمرض “بوشويكة”.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.