طبيب روسي يكشف الأخطاء عند علاج “كوفيد 19”

أعلن الدكتور الروسي الشهير ألكسندر مياسنيكوف، أن مسار 90% من حالات الإصابة بـ “كوفيد-19” تكون شبيهة بأمراض الجهاز التنفسي، وبعضها حتى دون أعراض، و10% بالتهاب رئوي فيروسي.

وأضاف، أن مسار هذه النسبة الصغيرة (10%) قد يكون شديدا لدى الأشخاص الذين يحملون عوامل الخطر. لذلك يدعو جميع المصابين بحالات “كوفيد-19” الخفيفة، إلى عدم الخوف وعدم تناول أدوية مختلفة للعلاج.

وقال مؤكدا، “لا يوجد دواء جذري يمكنه وقف المرض، أو يمنع تطوره إلى الحالة الشديدة. كما لا توجد من حيث المبدأ، أدوية لعلاج التهابات الجهاز التنفسي الحادة”.

ووفقا له، أظهرت نتائج الدراسات الأخيرة، عدم فعالية الكلوروكين Chloroquine في علاج “كوفيد-19”. كما أن الأدوية المضادة للفيروسات غير فعالة أيضا، وفي أفضل الأحوال تقلص فترة المرض 1-2 يوما فقط.

وأضاف، “الخطأ الكبير، هو تناول المضادات الحيوية عند الإصابة بالتهابات تنفسية حادة أو التهاب رئوي فيروس. لأن المضادات الحيوية لا تؤثر في الفيروسات”.

وأشار الطبيب، إلى أن تناول المضادات الحيوية خارج المستشفيات دون مبرر، يؤدي إلى نشوء مقاومة لهذه الأدوية.

وحذر مياسنيكوف من تناول أدوية تخفيف كثافة الدم عند الإصابة بـ “كوفيد-19”. لأن الذين يتناولون مثل هذه الأدوية في المنزل، عادة ينقلون إلى المستشفى ليس بسبب “كوفيد-19″، بل بسبب نزيف دموي في الدماغ أو الجهاز الهضمي.

المصدر: فيستي. رو

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *