حزب العدالة والتنمية يتحدى دورية وزير الداخلية حول “التقشف”

كتبت المساء أن حزب العدالة والتنمية تحدى دورية وزير الداخلية، عبد الوافي لفتيت، حول “التقشف”. وأضافت أن الوالي أسقط ميزانية الرباط، حيث نشرت مراسلة صادرة عن ولاية الرباط غسيل الخروقات التي تورط فيها المجلس الجماعي، والتي انتهت بإسقاط ميزانية سنة 2021 نتيجة اعتماد توقعات منفوخة وغير واقعية للمداخيل.

ووفق “المساء”، فقد اعتمد المجلس أرقاما تجاوزت 110 مليارات سنتيم، متحديا بذلك دورية وزارة الداخلية، التي طالبت رؤساء الجماعات بالتقشف، ومنح الأولوية للنفقات الإجبارية، علما أن ميزانية السنة الماضية استقرت في حدود 85 مليار سنتيم.

وأضافت الجريدة أن المعارضة سبق لها أن اتهمت حزب رئيس الحكومة، الذي يرأس مجلس الرباط، بتعمد وضع ميزانية منفوخة، وصفتها بالمهزلة، وقالت إن الهدف من ذلك هو رفضها من طرف سلطات الرقابة، قبل التشكي من القرار من طرف الحزب، وإصدار بلاغات للتباكي في سنة انتخابية.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *