تعرف على الدولة الأوربية التي قررت تغيير إسمها وأسباب ذلك

تم اليوم الثلاثاء الإعلان رسميا عن تنظيم استفتاء في جمهورية مقدونيا لتغيير اسم البلد ،وذلك أواخر شهر شتنبر القادم .

فقد صادق مجلس النواب على مشروع حكومي يهم إجراء استفتاء استشاري يوم 30 شتنبر القادم حول إعادة تسمية البلاد ،بموجب اتفاقية سبق توقيعها مع اليونان ، هذه الأخيرة وعدت بعدم الاعتراض على انضمام مقدونيا إلى منظمة حلف شمال الأطلسي (الناتو) والاتحاد الأوروبي في حال تغيير الاسم .

فقد صوت 68 من أعضاء البرلمان المقدوني من أصل 120 لصالح مقترح إجراء الاستفتاء لتغيير اسم البلاد الى “مقدونيا الشمالية”.

وسيطرح على المشاركين في الاستفتاء سؤال واحد وهو “هل تؤيد الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي باعتماد الاتفاق بين جمهورية مقدونيا وجمهورية اليونان “.

وكانت اليونان ومقدونيا قد وقعتا يوم 17 من شهر يونيو الماضي اتفاقا “تاريخيا” لتغيير اسم مقدونيا ، بعد عدة عقود من النزاع بين الجانبين حول الاسم ، ووقفت أثينا بسبب ذلك في وجه سكوبييه وأعاقت انضمامها الى الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الاطلسي لسنوات عديدة .

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *