المغرب يعلن رسميا نهاية ظاهرة التهريب المعيشي

أخبار اليوم ذكرت أن المغرب يعلن رسميا نهاية ظاهرة التهريب المعيشي، حيث وجهت الحكومة المغربية ضربة موجعة إلى حاكم سبتة، اليميني خوان فيفاس، من خلال تأكديها في العدد الاخير للجريدة الرسمية، تشييد مشروع المنطقة الحرة الاقتصادية ليكون بديلا للاقتصادغير المهيكل، الذي ساد في المنطقة منذ عقود ومن أجل المساهمة كذلك في التنمية الاقتصادية والاجتماعية في المنطقة.

مع ذلك فان هذا المشروع الواعد الذي من شانه الحد من المشاهد غير الانسانية والحاطة بالكرامة المواكبة للتهريب المعيشي، والقضاء على التجارة غير المهيلكة التي تسببت في خسائر كبيرة لخزينة الدولة المغربية المحرومة من ضرائب مهمة، ويواجه تحديات كبرى من بينها العامل الزمني والضغط الاجتماعي، لاسيما في ظل الازمة الصحية والاقتصادية الناتجة عن فيروس كورونا.

وكشف العدد العدد الاخير 6894 من الجريدة الرسمية ان الحكومة المغربية وافقت على طلب الوكالة الخاصة طنجة المتوسط بإحداث شركة مساهمة تابعة تسمى تابعة تسمى منطقة النشاط الاقتصادي للفنيديق، وهي عبارة عن منطقة حرة، وأضاف أن الهدف من هذا المشروع هو “الانخراط الفعلي في احداث البنيات التحتية التي من شانها تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية المرجوة” كما يراد كذلك من المشروع خلق دينامية اقتصادية جديدة بالمنطقة التابعة لعمالة المضيق الفنيديق وجهة طنجة زذلك من خلال انشاء منصة قادرة على استقطاب الانشطة الاقتصادية ذات القيمة المضافة العالية.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *