مشكل نقص صبيب عين اباينو يوحد صفوف أعضاء جماعة ايت هادي والسلطات تقترح حلول ترقيعية

عماد الشرفاوي – شيشاوة اليوم

مشكل نقص صبيب عين اباينو كان موضوع جلسة عقدها الكاتب العام العامل بالنيابة لعمالة شيشاوة محمد العطياوي مع رئيس الجماعة الترابية لايت هادي خالد اعمارة وأعضاء المجلس الجماعي أغلبية ومعارضة وعدد من الجمعيات النشيطة بالمنطقة قدر عددها بسبعة جمعيات، وذلك صبيحة اليوم الأربعاء 11 يوليوز.
المشكل الذي وحد أغلبية وعارضة المجلس الجماعي يعتبر التحدي الأخطر من نوعه الذي تعيشه الساكنة والتي تعتمد في عيشها على مياه ساقية عين اباينو، وكحل مستعجل اقترح العامل بالنيابة إقامة آبار تعتمد على الطاقة الشمسية بشراكة مع مصالح وزارة الفلاحة ويوجه إنتاجها من المياه لسد الخصاص المسجل في صبيب عين اباينو لاستمرار تزويد بساتين المزارعين بماء السقي.
واقترح رئيس وأعضاء المجلس الجماعي على العامل بالنيابة تدخل السلطات بشكل صارم لمنع إقامة زراعة البطيخ الأحمر في شعاع 10 كيلومتر من منبع عين اباينو، وهو الاقتراح الذي لقي ترحيبا من الحضور وتأييدا من السلطات الإقليمية.
وبعد انتهاء أشغال الجلسة مع عامل الإقليم بالنيابة عقد أعضاء جماعة ايت هادي اجتماعا بمقر المجلس الإقليمي بحضور لحسن الغازي عضو المجلس ونائب رئيس المجلس الإقليمي ليتم تدارس كيفيات اجرأة ماتم الإتفاق عليه والانتقال إلى التنفيذ في سباق ضد الساعة لإنقاذ مايمكن انقاذه من عين اباينو التي اجمع الحاضرون أنها تحتضر حيث لم يتبق من قوة صبيبها سوى السدس في أحسن تقدير.
إشكالية عين اباينو تستدعي أكثر بكثير مما قيل اليوم، وحلول أنجع مما اقترح اليوم سواء من ممثلي الساكنة منتخبين وجمعيات أو من السلطات، فمن الأجدر التفكير في عقد إجتماع موسع بحضور كافة المتدخلين من سلطات إقليمية ومحلية ومنتخبين ومجتمع مدني وقطاعات حكومية ، ليكون الحل أشمل وأعمق من مجرد حلول وقتية قد لاتدوم ليري المواطن البسيط نقعها ويحس بوقعها على حياته اليومية.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *