ملف “الختم الجمركي” مع اقتراب الحسم في صفقة تحقق معاملات بـ60 مليار

جريدة “المساء” عادت إلى ملف “الختم الجمركي” مع اقتراب الحسم في صفقة تحقق معاملات بـ60 مليار، حيث كتبت أن الملف عاد إلى الواجهة بعد الإعلان عن صفقة جديدة من المنتظر أن تقطع مع عدد من الاختلالات التي طبعت هذه الخدمة.

ونقلت الجريدة أن المديرية العامة للجمارك تتجه نحو فرض شروط صارمة من أجل سد الثقوب التي كانت تهدر مداخيل مهمة من ميزانية الدولة، في ظل الانتقادات الكثيرة التي رافقت احتكار إحدى الشركات السويسرية لهذه العملية، التي تهدف بالأساس إلى وضع الختم الجمركي على المنتجات الخاضعة لضريبة الاستهلاك الداخلي، وخاصة علب السجائر وقنينات الكحول، والمشروبات الغازية، والمياه، مقابل تسعيرة متفاوتة تصل إلى درهمين و40 سنتيما عن كل تنبر.

وأضافت الورقية ذاتها أن إدارة الجمارك تتجه إلى إنهاء فترة احتكار الشركة لهاته الخدمة، التي امتدت لعشر سنوات راكمت فيها أرباحا طائلة تم تحويلها إلى خارج المغرب بالعملة الصعبة، بعد أن سلم لها “ريع” هذه الخدمة في سنة 2010 دون منافسة، وفي ظروف طرحت الكثير من علامات الاستفهام.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *