وفاة غامضة لمتزوج بمسكنه بجماعة سيدي عبد المومن ونقل جثته للتشريح الطبي بعد شكوك حول أسبابها

مريم وحيد – شيشاوة اليوم 

توفي شخص متزوج زوال اليوم الثلاثاء 11 يونيو، داخل مسكنه العائلي بدوار تدنست جماعة سيدي عبد المومن، في ظروف غامضة.

وبحسب مصادر موثوقة لشيشاوة اليوم، فالهالك المسمى قيد حياته “س.ع” المزداد سنة 1956 بجماعة سيدي عبد المومن، لفظ أنفاسه الأخيرة داخله مسكنه، وقبل دقائق من نقله الى المقبرة لدفنه، اعترض أبنائه بعدما شككوا في ظروف وفاته، ليتم نقله إلى مستودع الأموات بمراكش قصد إخضاع الجثة للتشريح الطبي ومعرفة الأسباب الحقيقية وراء الوفاة، كون الهالك كان يقطن رفقة زوجته الثانية.

هذا وفور علمها بالحادث انتقلت عناصر الدرك الملكي للمركز الترابي بتولوكلت الى عين المكان للوقوف على ملابسات الواقعة والظروف المحيطة بها تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *