“الأونسا” تحذر من استهلاك النعناع بهذه المناطق

كشف  المكتب الجهوي للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية سوس ماسة، عن تواجد كميات كبيرة من المواد الكيماوية، بنبتة “النعناع”، والتي تشكل خطرا على صحة المستهلك.

وحذر المكتب من إستهلاك هذه المادة، لرشها بمبيدات كيميائية خطيرة، في عدد من مراحله اﻹنتاجية، وهو ما يهدد سلامة المواطنين وصحتهم.

وقال المكتب في مراسلة موجهة لوالي الجهة، إنه في إطار مهمته المتمثلة في المراقبة والتتبع، وبعد معاينة عدد من الضيعات الفلاحية، وعقد لقاءات تحسيسية مع الفلاحين،  وبعد إخضاع عينات من النعناع، للمراقبة والتحليل، تبين أن المنتتجين يستعملون المبيدات الكيماوية بطريقة عشوائية وكبيرة، وهو مايشكل خطرا على صحة المستهلك.

وطالب المكتب الوطني بعدم السماح بتسويق النعناع بأسواق الجملة، وكل الأسواق الموازية، وإجبار موزعي النعناع، على الإدلاء بنتائج تحاليل مخبرية دورية تثبت سلامة المنتوج الفلاحي قبل تسويقه.

من جهة أخرى، أعلن المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية ONSSA بالشمال، عن عدم صلاحية النعناع للاستهلاك بالمدن الشمالية، بعد أن قام بأخذ عينات منه وإخضاعها للتحاليل.

وقالت مصالح المديرية الجهوية للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية في  مراسلة موجهة إلى كل من والي جهة طنجة تطوان الحسيمة  وعامل إقليم العرائش وعامل إقليم الفحص انجرة، أن مراقبة أماكن إنتاج وأماكن تسويق النعناع، أثبتت احتواء 7 عينات من أصل 13 عينة على مواد كيماوية سامة ومبيدات غير مراقبة تشكل خطراً على صحة المواطنين.

وأوضحت المصلحة المهتمة بصحة المواطنين والمستهلكين على الصعيد المغربي في مراسلتها أنها اتخذت إجراءات عاجلة وفورية في هذا السياق، وقالت أنها شرعت في اتخاذ إجراءات للحد من المشاكل المرتبطة بالنعناع عبر إتلاف الحقول الغير مستوفية للمعايير الصحية وتحرير مخالفات زجرية في حق الضالعين وكل من ثبت عدم احترامه لمعايير الصحة والسلامة.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *