وكالة الأنباء الألمانية: رونار مدربا لمنتخب الجزائر بعد المونديال

يبدو أن الاتحاد الجزائري لكرة القدم في طريقه للتعاقد مع الفرنسي هيرفي رونار، ليحل بديلا للمحلي رابح ماجر، على رأس المنتخب الأول.

وكان الاتحاد الجزائري أعلن مساء الأحد، انفصاله عن الجهاز الفني الذي يقوده رابح ماجر، وبدء رحلة البحث عن مدرب جديد.

وقال خير الدين زطشي، رئيس الاتحاد الجزائري، إن المدرب القادم لـ”الخضر” يجب أن يمتلك الخبرة، وأن يكون على دراية بكرة القدم الجزائرية والافريقية على السواء، ويتقن اللغة الفرنسية جيدا، موضحا بأن الفرنسي هيرفي رونار مدرب المنتخب المغربي، والبوسني وحيد خاليلودزيتش المدرب الأسبق لـ”محاربي الصحراء”، ضمن قائمة المطلوبين لدى الاتحاد الجزائري.

وكشفت مصادر مقربة من الاتحاد الجزائري لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، أن الاتحاد الجزائري تواصل بالفعل مع رونار، وتحصل منه على موافقة مبدئية لتولي تدريب المنتخب الأول.

وأوضحت المصادر ذاتها، أن رونار، وعد بتسريع إجراءات فسخ العقد الذي يربطه بالجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، تمهيدا لتعاقده مع الاتحاد الجزائري، رغم حصوله على عرض من الاتحاد المصري.

وسبق لرونار البالغ من العمر 49 عاما، أن درب اتحاد الجزائر في موسم 2010/2011، ولا زال يحتفظ بعلاقات قوية مع رجل الاعمال علي حداد، مالك النادي. كما قاد منتخب زامبيا إلى التتويج بلقب كأس أمم أفريقيا 2012، ومنتخب كوت ديفوار بذات اللقب عام 2015.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *