اعتقال بوتفليقة وجنرالين من المخابرات الجزائرية

أوقفت السلطات في الجزائر، اليوم السبت، شقيق الرئيس الجزائري المستقيل عبدالعزيز بوتفليقة، السعيد بوتفليقة وكذلك توقيق مدير المخابرات السابق الجنرال بشير طرطاق ومدير المخابرات الأسبق الجنرال توفيق مدين. على ما أفاد تلفزيون النهار.

فيما أفاد مراسل “العربية” بأن هناك أنباء متضاربة عن توقيف السلطات الجزائرية للسعيد بوتفليقة.

ووفق وسائل إعلام الجزائرية، يتم حاليا الاستماع للمديرين السابقين للمخابرات من طرف مصالح المديرية المركزية للأمن الداخلي، في إطار التحقيق في أنشطتهما، التي تم إدانتها من طرف قيادة الأركان.

وكان الفريق أحمد قايد صالح، قد اتهم علانية الجنرال توفيق بالتآمر ضد الجيش والحراك الشعبي، قبل إصدار تحذير نهائي له، داعياً إياه إلى التوقف فورا عن تلك الأنشطة.

وبالنسبة للجنرال طرطاق، فيعتبر من المقربين لدائرة بتفليقة، وعلى رأسهم سعيد بوتفليقة، وقد استقال من منصبه كرئيس لجهاز المخابرات في نفس اليوم الذي استقال فيه بوتفليقة، في 2 إبريل.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *