عملية ترحيل القاصرين المغاربة من إسبانيا تبدأ

يومية “أخبار اليوم” نقلت أنه مباشرة بعد زيارة الدولة التي قام بها العاهل الإسباني فليبي السادس إلى الرباط، يومي 13 و14 فبراير المنصرم، وطلبه الملك محمد السادس مضاعفة الجهود والذهاب إلى أبعد الحدود في محاربة الهجرة السرية انطلاقا من السواحل المغربية صوب نظيراتها الإسبانية، حل خالد الزروالي، مدير الهجرة ومراقبة حدود المملكة برتبة والي، بمدريد، حيث عقد رفقة السفيرة المغربية بمدريد، كريمة بنيعيش، اجتماعا مهما مع مسؤولين إسبان من أجل البحث عن كيفية ترحيل آلاف القاصرين المغاربة غير المصحوبين، والمقيمين في مراكز إيواء القاصرين بإسبانيا أو المتسكعين في شوارعها.

وأضافت اليومية بأن تقارير الاتحاد الأوروبي والحكومة الإسبانية تتحدث عن وجود أكثر من 7000 من القاصرين المغاربة غير المصحوبين بإسبانيا، أي أن المغاربة يمثلون تقريبا 70 في المائة من مجموع القاصرين غير مرفقين الذي يبلغ 12 ألف بإسبانيا.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *