الجزائر تشد أنفاسها وتترقب نزول 20 مليون مواطن للشارع

يومية “الاتحاد الاشتراكي” أوردت أن الجزائر تشد أنظار العالم، يومه الجمعة، تحسبا لمظاهرات ضخمة دعت إليها جهات رافضة للعهدة الخامسة للرئيس عبد العزيز بوتفليقة. ومن المتوقع حسب الداعين للتظاهر، خروج 20 مليون جزائري من أجل المطالبة برحيل الرئيس بوتفليقة عن الحكم، وعدم إجراء انتخابات يكون مرشحا فيها.

وأضافت اليومية، أن الخارجية الأمريكية والمفوضية الأوروبية طالبت السلطات الجزائرية باحترام حق التظاهر، ويأتي ذلك تزامنا مع استمرار المظاهرات في مختلف المدن الجزائرية.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *