الكراب يمضي عطلته الأسبوعية في تفقد أوراش تنموية بجماعات تمليلت وتمزكدوين وأفلايسن والساكنة تتجاوب مع سياسة القرب بالتفاؤل+صور حصرية

أيوب الغياثي – شيشاوة اليوم

لازال بوعبيد الكراب عامل إقليم شيشاوة، ومنذ تنصيبه يجسد سياسة القرب من المواطنين والمواطنات، ويمضي عطلته الأسبوعية بين ظهرانيهم، مواصلا تحويل مؤسسة عامل الإقليم إلى جهاز مرن وفعال وقاطرة لتنفيذ سياسة الدولة المغربية في مجالات التنمية الاجتماعية والاقتصادية والثقافية، وذلك بتفعيل اختصاصات المؤسسة في التشخيص والإقتراح والتنسيق والمراقبة والتتبع والمواكبة والتقويم والتقييم.

فمنذ قدومه، والعامل الكراب، لايفوت فرصة لبرمجة زيارات ميدانية إلى مختلف جماعات الإقليم، مزاوجا بين المجالين الحضري والقروي، القريب والنائي، بروح دينامية جديدة ومتصاعدة، محركا عجلة عشرات المشاريع المتعثرة وإعادة إعطاء إنطلاق أخرى تهم بالأساس تهييء بنيات الإستقبال في وجه المشاريع الإستثمارية في مختلف القطاعات الاقتصادية والاجتماعية.

وفي هذا المضمار، زار عامل اقليم شيشاوة بوعبيد الكراب، يومه السبت 9 فبراير، مرفوقا بمدير ديوانه احمد شيشا ورئيس قسم العمل الإجتماعي سالم لوديني الرحمان الكمري المدير الإقليمي لقطاع التربية الوطنية ومصطفى تافسوت المديري الإقليمي لوزارة التجهيز والنقل والماء، ورئيس دائرة ايمنتانوت، (زار) الجماعة الترابية تمليلت، حيث وجد في استقباله هشام الفراك قائد قيادة اشمرارن والسعيد الهياض رئيس جماعة تمليلت. وانتقل الوفد لتفقد ورش بناء الطريق الرابطة بين الطريق الوطنية رقم 11 وجماعة تمليلت على طول 14 كلم، بغلاف مالي يناهز 8 مليون درهم ،بشراكة بين جماعة تمليلت والمجلس الإقليمي لشيشاوة ومجلس جهة مراكش-آسفي.

وفي اليوم نفسه، وبجماعة تمزكدوين، مرفوقا بقائد قيادة دمسيرة توفيق المعاهد، زار الوفد العاملي محمية الغزلان تزكين ايت خطاب، ليطلع على سير العمل بالمحمية ويتلقى شروحات حول المعطيات والموارد الطبيعية والتقنية للمحمية قدمها ممثلو إدارة المياه والغابات. وتفقد العامل الكراب، أيضا، ورش إنجاز الطريق الرابطة بين الطريق الوطنية رقم 11 ودوار أسايس التابع لإقليم الصويرة، على طول 18 كلم، بغلاف مالي يناهز 28 مليون درهم، بتمويل من صندوق تقليص الفوارق الاجتماعية والمجالية.

وبتراب قيادة دمسيرة دائما، وبجماعة افلايسن، زار الوفد العاملي ورش إنجاز الطريق الرابطة بين الطريق الوطنية رقم 11 ودوار امسيسن عبر بويزغران على طول 3,5 كلم، وبمبلغ مالي يقدر ب 5,7 مليون درهم، بتمويل من صندوق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

وفي كل خطوة خطاها العامل الكراب خلال زيارته للجماعات الترابية الثلاث، وتجسيدا للتعليمات الملكية السامية الرامية للنهوض بقطاع التربية والتعليم، باعتباره قاطرة المجتمعات نحو التنمية، زار العامل والوفد المرافق له مابين ستة وسبعة مؤسسات تعليمية، وقف خلالها على السير العادي للدراسة واطلع على أحوال المعلمين والمتعلمين، وقام بالتدخل الفوري في أكثر من مناسبة لإعطاء تعليماته للاهتمام بالبنيات المادية للمؤسسات وجعلها فضاءات مناسبة ومشجعة على التحصيل والتعلم والحد من ظاهرة الهدر المدرسي، بربط المؤسسات بشبكات الماء والكهرباء وترميمها وإصلاحها.

وحسب مصادر من عين المكان، فإن الزيارة العاملية خلقت جوا من التفاؤل والارتياح لدى ساكنة الجماعات الترابية الثلاث، تمليلت، افلايسن وتمزكدوين.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *