البوليساريو تقتحم المنطقة العازلة و تجري مناورات عسكرية بحضور ‘كبير الجبهة’ !

كشفت وكالة أنباء جبهة البوليساريو الإنفصالية ، أن “جيش التحرير الشعبي الصحراوي ، أجرى مناورة عسكرية بالقطاع الشمالي بمنطقة أمهيريز المحررة ، بحضور رئيس الجمهورية الأمين العام لجبهة البوليساريو القائد الأعلى للقوات المسلحة السيد إبراهيم غالي ، وأعضاء من الأمانة الوطنية والحكومة والأركان العامة للجيش ووفود من مختلف المؤسسات الوطنية والمناطق المحتلة”.

منطقة امهيريز ، تقع بالمنطقة العازلة شرق الجدار الدفاعي ، وهو ما يشكل خطوة استفزازية جديدة قد تنسف المسار التفاوضي وتلقي بظلالها على مشاورات مجلس الأمن الدولي حول نزاع الصحراء نهاية الشهر الحالي.

المناورة حسب وكالة أنباء البوليساريو استمرت لعدة ساعات و تمت بـ”قطاع الناحية العسكرية الرابعة ونفذتها وحدات من مقاتلي الناحية من مشاة محمولة ، وحدات الدفاع الجوي ، الهندسة ووحدات الإمداد والإسناد المختلفة”.

ويأتي تنفيذ مثل هذه التمارين القتالية حسب ذات المصدر ” بهدف تدريب الوحدات والأفراد على أعمال قتالية قريبة من الواقع ، فضلا عن اختبار الجاهزية القتالية للوحدات ومدى قدرتها على تنفيذ المهام بالدقة المطلوبة”.

المغرب كان قد أخطر العام الماضي مجلس الأمن الدولي بالتوغلات “الشديدة الخطورة” لميليشيات البوليساريو، متوعدا بعدم التسامح مع هذه “الاستفزازات”.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *