مصدر. القوات الخاصة المغربية أحبطت الإنقلاب العسكري في الغابون والمخابرات الإسرائيلية والفرنسية كانت على عِلم

لم يدم اعلان بعض العسكريين في الغابون عن تنفيذهم لانقلاب عسكري على حُكم ‘علي بونغو’ المتواجد بالمغرب للاستشفاء، سوى ساعات ليتم اعتقال العسكريين الذين كان يتزعمهم جنرال.

ونقلت صفحة ‘القوات الخاصة المغربية’ ما مفاده أن “القوات الخاصة المغربية حلت بالغابون منذ أسبوعين”، أين قبيل حلول المٓلك محمد السادس لقضاء عطلة نهاية السنة.

وحسب ذات الصفحة الفيسبوكية المتخصصة في نشر صور القوات الخاصة المغربية، والعسكرية، فانه من المرجح أن تكون القوات الخاصة المغربية من أحبط العملية الانقلابية بالغابون.

وكتبت ذات الصفحة على الفيسبوك :

عاجل : انقلابييون في الغابون بثو خبر انقلاب داخل محطة اذاعية في الغابون قبل اعتقالهم مم طرف قوات خاصة و افشال الانقلاب، مصادر محلية تقول ان قوات المغربية وصلت للغابون قبل أسبوعين.
يذكر ان رئيس الغابون يتلقى علاجه في المغرب سبب هذا غيابه عن البلاد.

الى ذلك، ذكر إعلاميون غابونيون أن الاستخبارات  الفرنسية و الإسرائيلية كانت على علم بالاعداد للعملية الانقلابية حيث تم اخبار الشركات الفرنسية للطيران بوقف الرحلات منذ أمس الأحد الى ليبروفيل.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *