فضيحة “راقي بركان” تودي بحياة والده

لفظ والد ”راقي بركان” المزور أنفاسه الاخيرة أمس الجمعة 21 دجنبر الجاري، بإسبانيا بعد علمه بخبر اعتقال ابنه والجرائم الفظيعة التي اقترفها.

وأوضحت مصادر متطابقة، أن تواجد المُتوفى بالديار الإسبانية كان بغرض العلاج من داء السرطان، وقد تعرض لصدمة كبيرة بعد علمه بفضيحة ابنه، إثر اعتقاله و بحوزته مجموعة من الفيديوهات التي توثق ممارسات جنسية جمعته بزبوناته المفترضات.

وأضافت المصادر ذاتها، أن ”راقي بركان” ، ليس ابنا بيولوجيا للأب المُسن الذي كان يعمل قيد حياته مكانيكيا للسيارات، وإنما قام هذا الأخير بتبنيه.

ويُتابع “الراقي” المعتقل بتهم خطيرة مرتبطة ب “الاتجار في البشر في حق أشخاص في وضعية صعبة لأسباب وأغراض تحت التهديد بالتشهير بهم ،والاغتصاب ومحاولة الاغتصاب ، والضرب والجرح العمدين وإعطاء مواد مضرة بالصحة”.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *